منتـــديات سالمـي للثقـافــــة والتــراث الجزائري
أهــلا و سهــلا بزوارنـــا الكــــرام نشكركـم علـى زيارتكــم و نتمنى أن لا تكون الزيارة الأخيرة لكم أكرمكم الله وسدد خطاكم وسهل لكم طريق النجاح والفلاح في الدنيا والآخرة.
مديــر المنتـدى / عبـد القـادر سالمــــــي

منتـــديات سالمـي للثقـافــــة والتــراث الجزائري

إذا مات بني آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية ،أو علم ينتفع به ،أو ولد صالح يدعو له
 
الرئيسيةمشاركتـك دليـل اليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
حكم عن العلم : "ما قرن شيء إلى شيء أفضل من إخلاص إلى تقوى ، و من حلم إلى علم ، و من صدق إلى عمل ، فهي زينة الأخلاق و منبت الفضائل"-----“إن الدين ليس بديلاً عن العلم و الحضارة، ولا عدواً للعلم والحضارة، إنما هو إطار للعلم والحضارة، ومحور للعلم والحضارة، ومنهج للعلم والحضارة في حدود إطاره ومحوره الذي يحكم كل شؤون الحياة.”----"أول العلم الصمت والثاني حسن الإستماع والثالث حفظه والرابع العمل به والخامس نشره".----"لا يزال المرء عالما ما دام في طلب العلم ، فإذا ظن أنه قد علم فقد بدأ جهله".

شاطر | 
 

 المخطوط في منطقة وادي ميزاب - غرداية -

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
salmiaek
Admin
avatar

عدد المساهمات : 219
تاريخ التسجيل : 09/03/2011
العمر : 35
الموقع : أدرار- الجزائر

مُساهمةموضوع: المخطوط في منطقة وادي ميزاب - غرداية -    الخميس يونيو 30, 2011 11:56 am

المخطوط في منطقة
وادي ميزاب
الكاتب/ الأستاذ. مصطفى بن الحاج بكير حمودة

المخطوط في منطقة وادي ميزاب: قيمته الحضارية و التاريخية من خلال مكتبة "الشيخ الحاج صالح بن عمر لعلي" 1287- 1347هـ/1870-1928م
إن المخطوط وعاء يحمل فكر الأمة، ورؤيتها للكون، وإحساسها به، وقدرتها على التكيف مع ظروف التاريخ المتغيرة، وإن هذا الوعاء -في حد ذاته- ليكشف عن بعض المقومات الحضارية للبيئة التي ينتمي إليها، كما يطلعنا على بعض التفاصيل التاريخية الدقيقة المساعدة في فهم الصيرورة التاريخية للمجتمع في جانبها الثقافي والعلمي، وهو ما يكسب المخطوط كوعاء قيمة حضارية وتاريخية.
إنّ هذه المحاضرة تطمح إلى إبراز القيمة الحضاريّة والتاريخيّة للمخطوط بوادي ميزاب، بما يسهم في تفسير الطابع المميّز لحضارة هذه المنطقة.
وقد توسّلت إلى بلوغ هذه الغاية بإحصاء تقديريّ لعدد المخطوطات بمكتبات وادي ميزاب على أساس ما أنجز من فهارسِ بعضِ المكتبات؛ ثمّ من خلال عملياتٍ إحصائيّةٍ متعلّقةٍ برصيد مكتبة الشيخ الحاج صالح بن عمر لعلي ت 1347 ه من الكتب المخطوطة، وقد اخترت هذه المكتبة دون غيرها للأسباب التالية:
-1 المكتبة تعتبر -بلا جدال- من أهمّ، وأكبر المكتبات بوادي ميزاب، كما تعتبر مكتبة نموذجيّة لهذه المكتبات، بمخزونها ورصيدها من المخطوطات.
-2 المكتبة مكتبة عالم مؤلّف، تولّى مشيخة مسجد بني يزقن، وعليه فإنّ ضالّته في اقتناء المخطوط هو العلم ليس إلاّ.
-3 فهرسة المكتبة أتمّها الأخوان يحي بن عيسى بوراس، وأيّوب بن صالح بنقة في سبتمبر 2000 م، وفهرستُهما كانت ثمرةَ الخبرة المتراكمة لسنوات في مجال فهرسة المخطوطات بوادي ميزاب، وقد أسهم فيها جمعيات وأفراد.
إحصاء تقديريّ لعدد المخطوطات بمكتبات وادي ميزاب:
إنّ المكتبات التي تمّت فهرستها تسع مكتبات، وهي مرتّبة حسب عدد مخطوطاتها
كالآتي:
رقم المكتبة مكانها عدد
مخطوطاتها
01 مكتبة الشيخ الحاج صالح بن عمر لعلي ت 1347 ه بني يزقن 1210
02 مكتبة الشيخ محمد بن سليمان ابن ادريسو ت 1313 ه بني يزقن 811
03 مكتبة عشيرة آل يدّر بني يزقن 594
04 مكتبة عشيرة آل فضل بني يزقن 508
05 مكتبة الشيخ الحاج محمد بن عيسى ازبار ت 1307 ه بني يزقن 490
06 مكتبة إروان (دار التلاميذ) العطف 288
07 مكتبة البكريّ ت 1406 ه العطف 135
08 مكتبة الشيخ عمّي سعيد الجربيّ ت 898 ه غرداية 91
09 مكتبة الحاج عيسى بوعيس ت 1410 ه بني يزقن 58
المجموع 4185
وهي ستّ مكتبات من بني يزقن، ومكتبتان من العطف، ومكتبة واحدة من غرداية، وتبقى من مكتبات المخطوطات المفتوحة للدارسين، والتي لم يتمّ إنجاز فهرس علميّ لها تسعُ مكتبات، وهي:
-1 مكتبة الشيخ حمو باباوموسى، ومكتبة معهد عمّي سعيد، ومكتبة الحاج مسعود
بابكر الغرداويّ، بغرداية.
-2 مكتبة القطب الشيخ اطفيش، ومكتبة الاستقامة، ومكتبة الحاج إبراهيم أوزكري، ببني يزقن.
-3 مكتبة السلف، بمليكة.
-4 مكتبة الشيخ بالحاج، بالقرارة.
-5 مكتبة النهضة، بالعطف.
وهي مكتبات لا تقلّ أهميّة من حيث كمية المخطوطات عن المكتبات المفهرسة؛ بالإضافة إلى مكتبات أخرى عديدة لم تَفتح بعدُ أبوابها، في جميع قرى وادي ميزاب؛ ممّا يجعل تقديرنا لعدد المخطوطات الموجودة الآن بمنطقة وادي ميزاب هو في حدود عشرة آلاف مخطوط.
إنّ هذا الكمّ من المخطوطات جدّ ضئيل بالنسبة لعدد المخطوطات العربيّة في مكتبات العالم، والذي قدّره الفيكونت فيليب دي طرازي، في كتابه "خزائن الكتب العربيّة في الخافقين"، بنحو 262 مليون مخطوطا( 1)؛ لكنّه عدد معتبر إذا ما قيس بما تتوّفر عليه الجزائر من مخطوطات، وهو ما يجعل منطقة وادي ميزاب بحقّ من أغنى مناطق الوطن بهذا التراث الفكريّ.
وهو ما يدلّ على أنّ المجتمع الإباضيّ وحضارتَه إنّما قامت على أساس العلم، تمثّله أعلى هيئة في نظامه الاجتماعيّ، وهي حلقة العزّابة، التي هي هيئة علميّة في المقام الأوّل، لا تقتصر مهمّتها في الشأن الدينيّ فحسب، وإنّما تتّسع لتشمل سياسةَ المجتمع وتصريفَ أموره في مختلف مجالات حياته.
وإذا كان عدد المخطوطات بمنطقة وادي ميزاب لا يزيد على نسبة 0.003 % من عدد المخطوطات العربيّة في العالم، فإنّ ما يميّز هذه المكتبات هو توفّرها على مخطوطات لا توجد في أيّة مكتبة من مكتبات العالم، هي مخطوطات التراث الإباضي المغربيّ عموما، والميزابيّ على وجه الخصوص، فهي من حيث نوعية مخطوطاتِها الإباضيّةِ لا نظير لها
في مكتبات العالم بأسره.
رصيد مكتبة الشيخ الحاج صالح بن عمر لعلي من الكتب المخطوطة:
ينقسم فهرس المكتبة إلى ثلاثة أجزاء، وهي:
-1 المجلّد الأوّل: المتون، والشروح، والحواشي، والمختصرات= 787 كتابا.
-2 المجلّد الثاني: الرسائل، والأجوبة، والردود= 174 رسالة.
-3 المجلّد الثالث: القصائد، والنظم، والأراجيز= 249 منظومة وقصيدة.
مجموع المخطوطات التي تحتوي عليها المكتبة= 1210 مخطوطات.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.tourath.com
 
المخطوط في منطقة وادي ميزاب - غرداية -
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتـــديات سالمـي للثقـافــــة والتــراث الجزائري :: منتـدى التــــراث المخطــــوط-
انتقل الى: